نبذة تاريخية

قسم اللغة العربية من أقدم الأقسام العلمية بكلية التربية بجنزور، ويهدف القسم إلى تخريج الطلاب الذين يمكنهم القيام بوظائف عدة في المجتمع، من أهمها:

  • التعليم، وهي الوظيفة الأساسية والأشد خطورة، إذ تنصب على تكوين الأجيال الجديدة التي تتمكّن من لغتها، وتحسن المهارات الأساسية للغة: كالمحادثة، والإنشاء، وسلامة النطق، والقاعدة الواسعة من المفردات التي ينمّيها الاطلاع على النصوص القيّمة من القرآن الكريم، والحديث الشريف والآثار، وكذلك النصوص الإبداعية من شعر ونثر، ونصوص تاريخية علمية أخرى.
  • التصحيح اللغوي، في المطابع، والإدارات، والمجلات، وسائر الدوائر التي تهتم بضبط مراسلاتها، وما يصدر عنها من مناشير ومطبوعات.
  • الصحافة، إذ إن تنمية ملكة الكتابة، ينشأ عنها قدرات إبداعية قادرة على التحرير الصحفي بمختلف أنوعه: المطبوعة والإلكترونية، والتلفزيونية.
  • التقديم الإذاعي، وذلك أن طالب القسم يكون قد صقل لغته ومواهبه، فيصبح قادرا ومؤهلا أكثر من غيره على القيام بمهنة (مذيع) في الأثير المسموع أو المرئي.

ولتكوين الطالب علميا، يدرس في هذا القسم حوالي (54) مادة علمية، منها التربوي، ومنها ما هو في العلوم اللغوية والدينية، ومن أهمها: النحو بمستوياته المتعددة، والأدب بعصوره المختلفة، وفقه العبادات، وأصول الفقه، والمواد التربوية، والعامة التي تزيد ثقافته، من مثل: اللغة الإنجليزية، والحاسوب...وغير ذلك.

ويدرس الطالب مدة (8) فصول دراسية، تختم في آخرها، ببرنامج للتربية العلمية، وتنمية مهارة التدريس، ومشروع تخرج، يقدم فيه الطالب بحثا معمّقًا عن موضوع من الموضوعات العلمية التي درسها خلال فترة وجوده بالقسم.